التحصيل ضعيف والمهنة نجّار

من الملاحظ أنّ المتفوقين في الدراسة الثانوية يتوجّهون لدراسة الطب أو الهندسة مثلاً بينما أصحاب التحصيل العلمي المتوسّط يختارون مهنة التدريس مثلاً وأما من لم يوفّق بدراسته تجده يعمل كصاحب مهنة حرفية. في ظل هذا الوضع نجد أنّ سوق العمل أصبح يتكوّن من ثلاث فئات حيث تحتوي الفئة الأولى على “الوظائف المرموقة” بينما تحتوي الفئة الثانية على “الوظائف العادية” وأما الفئة الأخيرة فهي وظائف “مشي حالك”. يا ترى هل هذا الوضع يعود بالفائدة على المجتمع ؟ هل “التفرقة” بين الوظائف المختلفة هي أمر صحيح ؟ كصاحب تحصيل ممتاز هل من “العيب” أن أصبح نجاّراً ؟ لماذا ينظر المجتمع إلى مهنة الطب كمهنة محترمة بينما ينظر إلى المهن الحرفية بنوع من الاستخفاف ؟

أكمل قراءة بقية الموضوع للمزيد من التفاصيل …

التحصيل ضعيف والمهنة نجار

إلغاء شروط القبول

أعتقد أنّه لو تمّ إلغاء شروط القبول للجامعات والكليات سنفتح المجال لأي شخص بأن يدرس أي موضوع يرغب به. قد يعارض البعض هذه الفكرة بحجة أنّ “مهنة الطب تحتاج إلى طلاب أكفاء يتحملون المسئولية” – كلام سليم لكن هل تتوقّع أنّ الشخص الذي يفتقر إلى الكفاءات المطلوبة سوف ينهي دراسته الجامعية بنجاح ؟ في هذه الحالة ستكون السنة الأولى في الجامعة أو الكلية هي سنة “فلترة” فمن يستطيع أن يتسلق الجبل سيكمل ومن يواجه صعوبات فسوف ينزل ويبحث عن جبل آخر.

ما الفائدة من إلغاء شروط القبول ؟

شروط القبول تؤدي إلى إنشاء “هرم” من المهن

شروط القبول تؤدي إلى إنشاء “هرم” من المهن حيث نجد في أعلى الهرم موضوع الطب مثلاً وفي أسفله مواضيع “مشي حالك”. هذا الهرم يعطي انطباعاً بأنّ التخصصات التي تحتاج إلى شهادة ثانوية بنسبة عالية جداً هي “أفضل” التخصصات وطبيعة الإنسان أنّه يبحث عن اختيار “الأفضل” لذلك نجد أن قسم كبير من أصحاب التحصيل العالي يدرسون الطب أو الهندسة ليس من منطلق حبّهم للموضوع وإنما لأنهّم يدرسون “أفضل” تخصّص متوفّر ولو كان التخصص الموجود في قمة الهرم “مروّض قرود” لكان الإقبال عليه كبيراً فقط لأنه “الأفضل”. إلغاء شروط القبول سوف يؤدي إلى “هدم” هذا الهرم.

ماذا بعد هدم الهرم ؟

بعد إلغاء شروط القبول وهدم الهرم سوف تختفي هذه الطبقية ويبدأ الطلاب باختيار التخصصات وفق ميولهم وليس وفق ظاهرة “الأفضل” لأنه في الواقع لا يوجد تخصص اسمه “الأفضل” فالمجتمع الناجح هو الذي يضّم مبدعين في كافة المجالات فنحن نريد أن نرى كوادر في مجالات أخرى غير مجال الطب والهندسة, نريد أن نرى كوادر حتى في المهن الحرفية التي ينظر إليها المجتمع كمهن “مشي حالك”. الكثير من طلاب الطب ضحايا وباء “الأفضل” يتذمرون من هذا التخصص بعد 5 سنوات من الدراسة المضنّية ونجد أيضاَ أنّ الكثير من أصحاب المهن الحرفية يعملون “بدون نفس” لأن المجتمع ينظر إلى مهنتهم كأنها مهنة “غير مرموقة”.

هل الخشب ينادي على الإبداع ؟

نعم والإثبات الأول هو إبداع [Michael Rea] الذي صنع دبابة من الخشب. يمكنك أن تشاهد المزيد من أعماله في موقعه. على النقيض, الإثبات الثاني هو باب في بيتي صنعه النجار وبعد أسبوع واحد فقط من الاستعمال (الصحيح) فقد الباب “أهمّ عضو في جسمه”.

دبابة مصنوعة من الخشب

الباب في بيتي

أين هم وأين نحن ؟

وصلتني رسالة على بريدي قبل عدة أيام تبيّن بالصور أين وصل الغرب مقارنة بما وصلنا إليه وهناك مقالات كثيرة حول هذا الأمر والواقع معروف للجميع وربما من الأسباب التي أدّت إلى تراجعنا أن الكثير من طلابنا لا يلتحقون بالتخصص الملائم لهم فتجد الأب يقول لابنه “نريدك طبيباً حتى ترفع رؤوسنا ونفتخر بك” ولو قال الابن لوالده لا أريد أن أكون طبيباً بل أفضّل أن أدرس علوم الفضاء, سيجيبه الوالد “هذه لن تطعمك خبزاً” مما يحطّم آمال وطموحات الطالب منذ صغره فكيف سنصل للقمر والمريخ ؟ وما العجب أنّ المواهب تُسكب في نهاية المطاف بالتفحيط وفي تحجير السيارات ؟

في الطريق إلى الفضاء

في الطريق إلى الفضاء

ماذا بعد تحجير السيارات ؟

خلاصة القول

لا يوجد تخصص هو “الأفضل”, كل التخصصات مهمة وعليك أن تختار التخصص الذي تميل إليه بدون أن تتأثر بضغوطات الأهل أو المجتمع. لا أرى أن الطبيب أفضل من النجّار بل علينا أن نسعى لتكوين مجتمع شمولي يحتوي على منتجين ومبدعين في شتى مجالات الحياة. عند اختيار التخصص لا تفكر بالرزق فرزقك مكتوب ومحدّد قبل أن تُنفخ فيك الروح. في الختام أود أن أشير أنّ للدولة أيضاً دور مهم جداً في هذا السياق فلا يكفي أن يختار الطالب التخصص الذي يحبه فهناك عوامل مكمّلة يجب على الدولة أن توفرها – ربما أتطرّق إليها في تدوينة قادمة إن شاء الله.

52 تعليق على “التحصيل ضعيف والمهنة نجّار

  1. غاية في الابداع يا رشيد موضوع تطوير الحركة التعليمية وشروط القبول فقد طرح الاخ عبد الله المهيري موضوع اخر من مواضيع التطوير التعليمي وفعلاً الموضوع يحتاج الى المناقشة بطريقة جادة
    للاسف اعاني من نفس المشكلة فوالدي (طبيب) حصل على شهادته من جامعة مرموقة في اوروبا (حسب توجيهات السيد الوالد تبعه) وعندما سمع اني لا اريد ان اصبح طبيباً اصاب بالدهشة ثم الصمت ثم الثورة والتي انتهت بقبوله بالامر الواقع وعرض على (صاغراً) مشوار الهندسة لابدأ دراسة لا احبها لاصبح المهندس مدمراً حلم والدي وحلم العائلة في ان اصبح طبيباً لان اعمامي اطباء واولادهم اطباء (بالاجبار) وان لم يكونوا اطباء فهم في سلك السلطة (شرطة وجيش) وقبلت ان اتعلم لاصبح مهندساً (ممتعضاً) وللاسف لم احقق حلم والدي وانا الان اعمل بالارشاد السياحي والحمدلله عمل في نظري احسن من اي طبيب او مهندس (لو فكرنا في العائد المادي) لان في مصر الناجح في التعليم يا طبيب يا مهندس مما ادى لخنق الطالب (فكرياً) ليحصل على المجموع الذي يؤهله للكلية المطلوبة مما ادي لاختناق هذه الكليات بالطلبة وتخريج دفعات كاملة من العاطلين عن العمل بسبب التحجر العقلي للاباء والمجتمع ككل
    آسف على الاطالة ولكني شعرت بضرورة مشاركة تجربة شخصية بخلافاتها العائلية وحلم حياتي ان ارى انفتاح المؤهلات للقبول في الكليات حقيقة ليصير كل فرد ما يحب وان يتحقق النصف الاخر من المعادلة وهو “اعمل ما تحب” والا يقتصر فقط على “حب ما تعمل”

  2. أخي رشيد
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    ثقافة المجتمع .. هي المؤثر القوي في تحديد خيارات الابناء .. وإلا في الغرب الذي يقدر جميع المهن دون استثناء .. تجد أحدهم يقول أنا زبال وليس عنده أي مشكلة .. ذلك لأن المجتمع ينظر للمهن على أنها اختيار شخصي وليس عيباً ممارسة أي عمل .. لكن عندنا للأسف ثقافة العيب .. وأنا إبن فلان كيف أعمل مثل هذا العمل .. إلزام الأبناء بتخصصات أخرج مهندسين و أطباء وغيرهم يزاولون مهنهم بغير نفس .

  3. كلام سليم 100%

    من خلال تجربتي في العمل و تعاملي اليومي مع ضباط بريطانيين، لاحظت أن قسما كبيرا منهم لم يدخل الجامعة، و أن ثقافة “معي شهادة” غير شائعة في بريطانيا.

    الدولة البريطانية تضع معايير محددة لإختيار أفراد الشرطة – بعيدا عن التحصيل العلمي – و من ثم تقوم بتدريب أفراد الشرطة التي تختارهم، ثم تأتيهم النسبة العالية من الخبرة من جراء عملهم في الميدان، إذ يعمل الشرطي طوال مدة الخدمة العسكرية في مجالات عدّة (تارة في مجال الجرائم و تارة أخرى في مجال المرور إلخ ..) و الجميع يبدؤون بنفس المستوى.

    الكلام يطول، و بإختصار “نحنا شايفين حالنا .. كتير”

  4. السلام عليكم،
    لدي بعض التعليقات على الموضوع وبعض الردود…
    المشكلة تكمن في شروط القبول نفسها وليس في وجودها، أي عندما تجعل نتيجة الثانوية العامة شرطا أساسيا في شروط القبول فهذا ظلم وافتراء على الطالب والتخصص.. لأن مناهج التعليم لدينا لا تؤهل لشيء سوى (العمل المرهق) سواء الفكري أو الجسدي.. الأفضل من ذلك هو وضع امتحان أو شروط للقبول لكل كلية أو تخصص على حدة بما يتناسب وذلك التخصص ولا يهم العدد الذي سيتم قبوله مهما كان صغيرا..

    فمثلا، يجب وضع شروط قبول لمهنة النجارة، بحيث لا يدخلها إلا من لديه حس بهذه المهنة وكذلك الأمر لجميع التخصصات والمهن..

    لن أطيل عليكم، فقط ساشارككم بتجربتين، الأولى في كلية الطب، إذ دخل كليتي ما يقارب 500 طالب والآن ونحن على أبواب التخرج إن شاء الله عددنا 300 ونيف، ما السبب؟ دخول طلاب لا يريدون دراسة الطب ووجدوها صعبة فلم يكملوا وذلك لغياب شروط القبول المخصصة.. فمثلا في الولايات المتحدة، من شروط القبول دراسة البكالوريوس في أي تخصص بحيث يشتمل على بعض المواد ومن ثم التقدم لامتحان قبول… لذلك تجد الكثيرين يحيدون عن دراسة الطب ولكنه يكون قد حصل على شيء لا خاوي اليدين.

    الثانية، في كلية الهندسة في جامعتي، قسم العمارة، قلما ما تجد من يكمل دراسته وهو غير مبدع في هذا المجال، وذلك لحرص الأساتذة (وإن كان تعاملهم صعبا) على تخريج نخبة وليس كومة عاطلين عن العمل..

    في النهاية، أرى التخصص المظلوم بهذه الهرمية هو تخصص الشريعة الإسلامية، فهنا تكمن المصيبة…
    ولأخذ العلم فقط، الهرمية هذه موجودة في الغرب بشكل أكبر ونحن أصلا نقلناها من عندهم للأسف، والفارق عندهم بين طبقات الهرم ضخم جدا لدرجة لا توصف.. أرجو أن لا نصل إلى ما وصلوا إليه، ونبدأ ببناء أنفسنا بطريقتنا لا كما يريدون..

  5. أعتقد أنه تعتمد على الفكر والأبتكار مهما كان الشخص ذو فكر وقادر على الأبتكار فأنه يكون ناجح في عمله وتخصصة .
    مثلاً :- دخول أحد الطلاب في القسم علمي في الثانوية ثم دخوله في المرحلة الجامعية بقسم يميل له كالفنية هذا يدل أنه يهوا الرسومات والأبتكارات فهذا هو الصحيح الذهاب
    إلى الميول قبل السمعة

  6. صدقت في كل كلمة قلتها أ.رشيد ..

    بصرررررررراحة الجميع يعااني من هذه المشكلة .. وهي أختيار التخصص على حسب النسبة .. كل وااحد يبغى التخصص الأفضل .. وأتوقع فكرتكـ جيدة .. واتمنى أن يتم التطوير في نظام التعليم العالي .. لكي يتيح لأي طالب بإختيار التخصص المناسب له .. بعيداً عن التفكير بالوظيفة و التقييد بالنسبة ..

    سلمت يمينكـ يا كاااتب الموضوووع ..
    لا تحرمنا من جديدكـ ..

    أبوسامي المخلفي
    المدينة المنورة ..

  7. السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    وللاسف الشديد صار هذا الامر منذ ان بدأت
    حكوماتنا المتعاقبة فى تعيين وتوظيف اصحاب
    الشهادات وبالتالى من لا يريد ان يحصل على راتب شهرى
    ثابت ؟لا احد بالطبع .اتجه الكل الى التعليم وهُجرت المهن الاخرى
    حتى صارنا وللاسف الى ما نحن فيه.ترى البناية الشاهقة بها الف
    يافطة بأسماء اطباء ومحامين ومستشاريين ولا تجد يافطة لسباك واحد!
    لماذا؟ لانه غير محتاج لها!فالكل يعرف مكانه ويذهب اليه بدون يافطة او أعلان
    فليس هناك من احد سواه على بعد 3-او 4 شوارع .حال مؤسف ومؤلم ومستمر
    وتلك هى الكارثة؟

  8. لا انسى ان ابدى اعجابى بالمدونة ومحتواها .شكراً لك.

  9. فعلا الكلام صحيح

    لكن فكرة إننا نلحق بالغرب شيلها من راسك

    لو سويت براءة اختراع في بلد عربي .. فكر شو بيسوا فيك

    وطبعا لا يمكن أن تنتج مدارسنا أولاد كإسحق تنيوتن وآينشتاين

    أو كالغزالي مثلا ..

  10. الموضوع الذي تطرقت له يا أخ رشيد جدلي و حمال وجوه ، الوجه الأول يقول إذا تم إلغاء شروط القبول ، فإننا لا نضمن ألا يلتحق كل من هب و دب بتخصصات دقيقة ، الخطأ الواحد فيها يعد مصيبة ما بعدها مصيبة.
    و الوجه الثاني للموضوع و هو على جانب عظيم من الحقيقة يقول أن البعض قد يكون متراخيا في الدراسة ، و بالتالي فإن شاهدته لن تأهله لدخول التخصصات (الأفضل) ، رغم أنه كان سيبدع في أحد هذه التخصصات ، ونحن نعرف عن ذلك أمثلة كثيرة أبطالها علماء كبار غيروا حياة الإنسانية جمعاء.
    و لعل خلاصة القول هي خلاصة قولك في آخر جزء من هذه التدوينة الرائعة (كما العادة).

  11. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأخ احمد حمودة طبعاً كل أقاربك يصرون دوماً عليك أن تبحث لهم عن العروض السياحية ليقضوا إجازاتهم بكل راحه.
    الأخ احمد إن إختيار الوظيفه يجب ألا يكون لها تأثير سلبي على أقارب الموضف كوضيفة الزبال مثلاً.
    الأخ عونيــ كلامك صحيح فنحن في السعوديه نعمل مع الكثير من الجنسيات الاوربيه والامريكيه وعندما نسأل البعض عن مؤهلاتهم فهي لا تعادل حتى المتوسطه.
    والخلاصه أننا نحتاج إلى ثقااااااااااااااااااااااااافه في جميع مجالات الحياه .

  12. هذا ما جعلنا نهاجر إلى بلاد الغرب، لأنه في البلاد العربية، لا يمكن أن تدرس ما تختاره وإنما معدلك في الثانوية هو الذي يوجهك إلى ما يختاره!

    في مثل جزائي يقول: “إذا كنت أنا أمير وأنت أمير من الذي سيسوق الحمير” أعزكم الله،

    يعني إذا كنت أنا طبيب وأنت طبيب من الذي سيكون نجار من الذي سيكون ميكانيكي؟

    وفقنا الله لما يحبه يرضاه.

  13. أنا مؤيد أخي سنان بما خالفك فيه 🙂

    برد على أخي صدى الإسلامـ
    أخلفك الرأي , إذا كان العلم الذي عندهم , الذي أسسوه مسلمون , مثلا علم الجبر , العلماء المسلمون هم من أخترعوه .
    تحياتي

  14. أخي رشيد بارك الله فيك على اثارة هذا الموضوع الجيد والواقعي. واقول للاخوة اني تصرفت مع ابنائي وفق هذا القانون المجتمعي بدون شعور ولا تفكير عميق لانه احيانا الشروط الاقتصادية والمجتمعية تصبح ضمن المسلمات وتفرض على الشخص اتخاد قرارات تعارض الميول والمنطق.

  15. رشيد :

    لا فضّت لوحة مفاتيحك 🙂

    أبدعت واستفدنا

  16. تدوينة رائعة فعلاآ! إن الضغوطاط من الاهلـ؟., بتسبب في مشكلة عديدة !

    يعني مثلاآ اريدكـ مهندس !؛× أنا اريد أن أكون ضابط لالالالا مهندس وتروح علي اي دولة خلجية تعمل بهااا ! طيب ما هوا انا !× لو دخلت كلية الحربية وكنت ظابط يكون لي شئآآ, ويردة اقدر اكل واشرب !× بسس للئسفـ؟., شيء غريب يمكن الاهل هذة الايام هيااا السبب فية !!×

    مثالـ أخر
    —————————-

    علي فكرة المثال دة حقيقي ! وليس من تئلفي لانة حدث مع احدا اصدقائي !.

    الولد راح لئبن خالة !! وينة يا مرات خالي ؟. مش موجود وهو سامع صوتة بداخل يدرس !!

    الولد ! يعني اية ابن خالي احسن مني وزاكر وجد وتعب وجاب مجموع كلية الطب دخل كلية ! الطب،

    الان يقول انا ما احب الطب اساسآآ وياريتني وياريتني !!

    في الاخر كما قال الاخر رشيد أنت الي تحقق ظاتك ونفسك واحلامكـ؟

    تحياتي لكم جميعآ أخوكوم إيهابـ×عادل

  17. تدوينة جميلة بس عايز اقول هم بيبدعوا فى كل شى ونحن ننسخ منهم كل شى فمتى سنبدع ؟

  18. اعشق المقولة “خير الكلام ما قل و دل” و سوف ألخص تعليقي في الحديث الشريف “المؤمن للمؤمن كالبنيان يَشُدُّ بعضُه بعضاً” و هذا ما ينطبق على هذه الحياة و نحن ايضاً فالطبيب لا يستطيع العيش بدون الحرفيين و العكس صحيح و المجتمعات تحتاج الدور الإيجابي لكل فرض و لكننا فى غفلة

  19. بوركت رشيد
    نشالله نشوف نجار أو أي صاحب مهنة بمستوى طبيب

  20. ممتاز يا رشيد ، موضوع مهم جدا

    برأيي أنك تطبعوا و تروح للجامعات القريبه منك ، وتبعت نسخه منو لكل مدير جامعة .

    انا رح اعمل هالخطوة إن شاء الله ، ما بوعدك أني رح اعملها لأني هلق مشغول ، بس لما تجي لحظات الفضى رح طبقها 🙂

  21. ما شاء الله تدوينة مميزة
    وان كنت اطلت علينا الغيبة (حوالي 20 يوم) ولكن الموضوع يشفع لك 🙂
    وارى ان الموضوع جلب لك إعلانات ادسنس جيدة ؛-)

  22. والله..يارشيد.مواضيعك..ماشاء.الله.نادرة..تستاهل.يالذيب

  23. موضوع في قمة الروعة جزيت خيرا وجعل ما تقدمه في موازيين حسناتك

  24. مبدع يا أخ رشيد وقد مس موضوعك هذا جرح في نفسي … وضغوطي ليست من قبل أسرتي ولكن من التقييم العام في بلدي للاحصائي فينظرون له على أنه مجرد مدون لحالات توضع في ملفات في أرشيف مترب ومفعم بالغبار … أما الفنيات والابداع فلا تقيم ولا تتاح فرصة ولا حتى من الدولة لتقييم الاحصاء …

  25. جميل أن تُرفع تلك الشروط..أحيانا أفكر لما الجامعات هنا تبدو متعجرفة وغير منطقية حيث لاتقبل المتقدمين بينما يتم قبولهم في الخارج وفي أحسن الجامعات…!!
    معك في إنخراط الشباب في كل المهن…
    لاتنسى أيضا أن المجتمع الذي يساعد الإنسان على تحقيق ذاته ينتج عنه مجتمع متماسك ومتآزر جدا…
    تحية لك…

  26. السلام عليكم
    في البداية أود شكرك أخي رشيد على مواضيعك الشيقة و المفيدة و أود أن أشير إلى نقطة مهمة وهي أن لا تتأخر علينا بنشر المواضيع وحبذا لو تنشر في كل أسبوع موضوع….
    أنا أؤيدك أخي في آرائك بخصوص إلغاء شروط القبول و التي تكون في غالب الأحيان معجزة بالنسبة لبعض الطلبة مع الرغم أن ميولاتهم يمكن أن تنصب في ذاك المجال و بإقصائهم يمكن أن يؤثر ذلك سلبا على مستقبل الطالب و كذلك على المجتمع …

  27. أخي الفاضل … كلام جميل جدا …وكم نحن بحاجة لمراجعة مناهجنا وأنظمتنا وخططنا الدراسية

    ولكن …

    لا أعتقد أن من يرغب بالطب يرغبه لأنه أفضل ( بل لأنه ” أربح ” )

    فمن غير مقارنة تستطيع أن تعرف الفرق بين دخل الطبيب والنجار

    ثانياً : لو ألغينا الهرم الذي تتكلم عنه بصراحة لا أرى أن سبب الهرم ما سبق الحديث عنه
    بل هو البيئة العربية التي لا تهتم بالموهوبين

    فكم رأينا نجاراً أو مهندساً أو طالب أحياء تميز وأخترع ثم ( لا شيء )

    لذا الطلاب عندنا لا يفكرون بما يميلون إليه ( بل بما يؤمن لهم مستقبل أكثر )

    تحياتي لك

  28. موضوع جميل وحساس وبستاهل الواحد يهتم فيه
    هلا نحنا في الوطن العربي في عندنا كثير مواهب بس للاسف ……………………………… ما عم نستفيد منو شي
    بس لازم من اصحاب رؤوس الاموال الضخمة استغلال هذه المواهب في بلادنا وعدم جعل ضيق الحال بالمبدعين من السفر الى الخارج من اجل العمل

    على كل حال انا الحمدلله دخلت الفرع يلي كنت احلم فيو وانا صغير رغم اني اشتريت الحاسب هذه السنة فقط لاكنه كان حلمي ولم احلم يوما الا ان اكون مهندس كمبيوتر
    وانشاء الله الله يوفقني

    والله يعطيك العافية على الموضوع الحساس وانشاء الله تتعدل الحال أمين

  29. مثل ماقالوا الاخوان عندنا هنيه نحن العرب
    غصبا عنك تدخل هندسه بسبب رغبه الوالدين واحلامهم الورديه

  30. قال تعالي: “وجعلنا بعضكم لبعض سخريا” بكسر السين والراء
    وهذا كله يصب فالتكامل

  31. السلام عليكم شكرا اخي رشيد على فتح هذا الملف الواقعي والمهم الكثير من الاهالي ينظرون لموضوع التعليم باهمية كبرى وينتظروت من الابناء ان يحصلوا على علامات عالية بل تفوق ولا يقبلوا بعلامه اقل من 100.
    مسكين هذا الولد عليه ان يكون تحت كل ضغط من اجل ارضاء الوالدين!!!
    اخي رشيد اسمح لي ان اطرح بعض الاسئلة على اولياء الامور الاهالي :
    * هل اولادنا لا يملكون الاحساس والشعور؟
    *هل اولادنا لا يتحلون بالعقل السليم؟
    *هل اولادنا لا يحلمون كباقي اطفال العالم؟
    اود ان اسأل الاباء الامهات بدون احراج:
    من منا كان يحصل على علامات 100 في مراحل التعليم الاعدادي والثانوي؟
    من منا حقق حلمه؟
    من منا راض في عملةاليوم؟
    في الواقع يجب ان نراجع جميع الامور ونتعامل معها بتريث هناك رغبات عديدة لاولادنا يجب عليتا ان نسأل الابن ماهي رغباتة ونفهم احاسيسة ولا نفرض علية رغباتنا !
    علينا ان نسأل اولادنا بشكل واضح وصريح :
    من اين اتيت؟
    اين انت اليوم؟
    الى اين تصبوا؟
    تعامل مع ابنك قبل كل شىْ بانه انسان يشعر ,يحس, يتحلى في العقل السليم.
    اما بخصوص الشكل الهرمي اتكلم عنه باختصار وجب فتح المثلث الى مربع وتكون الفسحه اوسع .
    الامتياز موجود عند كل فرد منا والحكمة منتشره في كل مكان , وكل انسان منا يمتاز في مجالة هذا يوكد انه لا يوجد شخص غبي بل يوجد نظرة ورؤية مغلوطة,
    واخيرا كم من ابناء الفئة العمريه اي ابناء صفك لن يكونا من الاوائل في المدرسة واليوم هم في اماكن مرموقه وهم اصحاب قرار وناجحين في مدرسة الحياة .
    عندما تراهم او تسمع عنهم تقول مش معقول ” هذا الولد ابن صفي مكنش شاطر , كان خجول وتيس وصل الى هذا النجاح انا غير مصدق”
    في الحقيقة ان هذا الولد او الفرد اخذ على نفسه المسولية وحقق ما يرغب ويحب ووصل الى الهدف .
    لا يكفي ان نرغب الشىْ علينا ان نقول اريد الشىْ من ثم نحققة بتحمل المسوؤلية.
    شكرا يا اخي رشيد الحقيقه انك بترفع الرأس
    هناك الكثير من النقاط وجب توضيحا باسهاب المعذرة من الجميع .

  32. ما شاء الله اخي رشيد …موضوع بالصميم ..خاصة واننا بالصف الثالث ثانوي …
    حقيقية هذي المشكلة منتشرة بشكل كبير ..خاصة بين الآباء ..
    والدي يصر علي منذ الصغر على الطب …
    كل شوي يقول لي متى يجي اليوم اللي اشوفك طبيب متى تصبح دكتور ..وهات لك ..
    الله يحفضه ..
    لكني افضل دراسات علوم الحاسب واعشقها ..وخاصة تطوير الويب ..ولكن ولله الحمد مع الايام ومع كثير من الامور زرعت في والدي اني سوف اكون مهندسا في مجال من مجالات الحاسوب واني سوف اكون بأذن الله فخر له ..وربما اصبح دكتورا كما يريد ولكن ليس بالطب ..لكن بأحد مجالات الحاسوب نعم..
    تحياتي لك ..:)

  33. اتعلم يارشيد كلامك صحيح بعض الشي

    ولكن الجامعه أصبحت واسطه

    والوظايف ايضاً واسطه

    حتى الفاشل أصبح ناجح مهمل بالواسطه

    الأ أن اصبح الوظائف المرموقة كما وصفت في الاعلى في المستوى الاخير من الفئات

    وهاذا سبب نظريتك للغرب والشرق والاختلاف الشاسع بيننا وبينهم

    نظريه رائعه ولكن اعتبرها قديمه بعض الشي

    والسبب الواسطه التي حرمتنا من كل أمالنا .. (

    شكراً للـمقال يارشيد .:

  34. يعجبني النظام المتبع في أمريكا في اختيار التخصص .

  35. اين الجديد رشيد؟
    نحن بالانتظار فلا تطيله:)

  36. والله… يا رشيد… تدوينة رائعة
    نعم… هذه الظاهرة والتي تعرف بالأفضل منتشرة جدا في الدول النامية.
    نتمنى ان نروا أيضا مبدعا نجارا عربي الاصل كمايكل
    ههههه
    ان شاء الله يا رب

    تحياتي

  37. مع احترامي لك عزيزي الكاتب انت مخطيء وهذا من وجهه نظري الشخصيه

    بكل بساطه فلنبتعد عن العاطفه ونتكلم بواقعيه

    قد يكون كلامك صحيح حيث ان الهرم يظلم بعض المهن من ناحيه اهميتها وتأثيرها على المجتمع

    لكن الهرم لم يوضع بناءا على الاساس الذي تتكلم عنه عزيزي الكاتب

    الهرم وضع وبكل بساطه بناءا على العائد المادي فالكل يبحث عن الرفاهيه

    و عند المال يجب ان تضع هرما محوظا بكل الشروط الممكنه !!\

    تحياتي …

  38. رغبة الوالدين فوق كل شيء

  39. موفق يا أخي في اختيارك للموضوع ويلزم الجميع ان ينظر لأهمية العمل اللي يقوم بيه وما يقلل من قيمته ويتشرف بمهنته لأن ما أختارها الا ان وجدها مهمة ويستفيد منها غيره

  40. بارك الله فيك أخي رشيد فالموضوع في غاية الأهمية و هذه المشكلة سائدة في مجتمعنا العربي للأسف فالطبيب أبح هو رمز المفخرة و …؟؟؟
    و أحسن نصيحة أخدتها من هذا الموضوع هي : عند اختيار التخصص لا تفكر بالرزق فرزقك مكتوب ومحدّد قبل أن تُنفخ فيك الروح.
    و شكرا أخي رشيد على هذه المواضيع الغاية في الروعة
    و أرجو منكم أن تكثر من المواضيع التي تخص الدراسة و العلم لكي تفيدنا أيها المبدع
    جازاك الله خيرا

  41. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اختلف معك اخي في مسألة القبول { الفوضوي } بمعنى ان يكون المجموع في الثانوية العامة مقبول وتريد من هذا الطالب ان ينجح في مجال الطب وان يكون طبيبا محترفا بينما دراسة الطب او الهندسة تحتاج الى ذكاء فاذا لم يتجاوز الثانوية الا بتقدير { مقبول } هل تعتقد ان يكون طبيبا محترفا يؤتمن على ارواح الناس بعد مشيئة الله سبحانه وتعالى
    لا اعتقد ذلك بينما النجاره لاتحتاج الى ذكاء

    جل تقديري لشخصك الكريم

  42. تسلم رشيد وقد مس موضوعك هذا جرح في نفسي … وضغوطي ليست من قبل أسرتي ولكن من التقييم العام في بلدي للاحصائي فينظرون له على أنه مجرد مدون لحالات توضع في ملفات في أرشيف مترب ومفعم بالغبار … أما الفنيات والابداع فلا تقيم ولا تتاح فرصة ولا حتى من الدولة لتقييم الاحصاء …

  43. التحصيل ضعيف والمهنة نجار والشكوى على الله خخخخخخخخخخخخ
    يعطيك العافية رشيد ]

    ..,..

  44. وضعت يدك على جرح كبير في مجتمعاتنا

    آلف شكر لك اخي رشيد .. على التدوينة الرآئعه ..}

  45. لي مداخلة بسيطة جداً ، ماذا عن توفر الوظائف لهذه التخصصات ؟ يعني مثالك عن علوم الفضاء مثلاً ، ماذا يصنع بعلوم الفضاء في العالم العربي؟

      المعلّق: رشيد | يوم 07/08/2009
    • عبد الله،
      كلامك سليم وهنا يدخل دور الحكومات وهذا ما أشرت له في نهاية التدوينة.
      لا ألقي التهمة على كاهل الفرد فقط.
      هناك عوامل أخرى لا سيطرة له عليها مثل النقطة التي ذكرتها.

  46. بصراحة التفكير في المال شي مهم
    <<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<
    لكن اعتقد في فرصة الواحد يثبت ذاته
    بالمهنة اللي يحبها ويحقق دخل مادي حلو …
    ودمتم ….

  47. الموضوع رائع و مميز …
    وبالفعل هذه مشكلة عالمنا العربي الذي ينتقد كل شيء …
    أعرف شخصا كان و هو صغير يعشق الطيران ,,,,, ولكن أهله طوال مدة دراسته و هم يقولون له .. شو بدك في الطيار … الطيار طول نهاره طاشش في العالم .. ومن هالكلام و أجبروه على دراسة الطب ……….
    فلماذا لا تكون هنالك اتااحة لذلك ………… بل هو أحباط …..
    لذلك نحن أخر حضارة بالعالم ..
    وما خفي كان أعظم ..

    مع تحياتي
    Raed

  48. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    وجهة نظري اخي الفاضل ان الموضوع مبني على جهل مع احترامي الشديد للكاتب الكريم

    لانه لاوجه مقارنه بين شخص تعب وتعلم وشخص احترف حرفه ما

    لقد شرف الله سبحانه الكلب المتعلم عن غيره فقال سبحانه(وما علمتم من الجوارح مكلبين)

    فلن تغضب اذا لم تدخل تجربه الطب وانت فاشل في علم الاحياء فما هو الاساس الذي دخلت الطب عليه؟ ماذا هل ستدخل على سبيل المثال مرحله متقدمه من علم الانسجه وانت لاتعرف مامعنى انسجه؟

    هل ستدخل كليه الهندسه على سبيل المثال وانت لاتعرف اساسيات الرياضيات والتكامل والتفاضل والجبر والاحصاء التي هي اساسيات الكليه؟ هل ستعلمك الكليه اياها؟ فكيف يكون تعليم عالي اذن؟

    ان النجار مهما كان محترفا لن يستطيع يصل بعلمه الى رتبه المهندس عندما يصمم نموذج خشبي ما!
    والسبب بسيط لان النجار ببساطه لم يدرس الهندسه الفراغيه!

    فالعلم اخوتي هو الفيصل وليس عيبا ان يكون العلم علم القمامه . فهناك علم اسمه هندسة النفايات وعلم التدوير هل سمع احد به؟
    هذا علم وغيره من العلوم وكل عالم بها على ثغر من ثغور الاسلام

    فعالم الطب ملك في علمه وعالم الفضاء ملك في علمه
    وللإستزاده
    اتمنى مطالعة هذا الموضوع من مدونتي
    http://oh-my-minder.blogspot.com/2009/07/blog-post.html

    وفي حاله كانت المدونه تمنع وضع الروابط الرجاء ازالته بدون ازاله التعليق

    وفقنا الله واياكم لما فيه صلاح للاسلام والمسلمين

  49. سبحان الله , قلت للجميع أنني أريد دراسة الفنون الجميلة وأختص في التصميم الداخلي (هندسة الديكور) ردو علي ماذا سوف تصبح .. نجار ؟؟؟؟ , للأسف الخطأ في التفكير فتفكيرنا محدود , بعد أن أقنعتهم بأنها جيدة حان وقت التسجيل فيها لكن !!
    1 لدينا إختراع يسمى المفاضلة وهي أن تضع عشرين رغبة .
    2 إذا اخترت رغبة الفنون الجميلة (التصميم الداخلي أو الديكور) ربما لن تحصلها لأن المفاضلة عملية إلكترونية .
    3 إذا كنت سعيد الحظ وحصلتها فإن عليك أن تقوم بمسابقة قبل عملية المفاضلة .
    4 إذا لم تحصلها هنا وهناك ستضيع في دوامة الرغبات .
    5 إذا فكرت في جامعة خاصة فإن رسومها وأقساطها تسمح لك بإرسال مكوك فضائي إلى المريخ .

  50. بارك الله فيك أخي رشيد فالموضوع في غاية الأهمية و هذه المشكلة سائدة في مجتمعنا العربي للأسف فالطبيب أبح هو رمز المفخرة و …؟؟؟
    و أحسن نصيحة أخدتها من هذا الموضوع هي : عند اختيار التخصص لا تفكر بالرزق فرزقك مكتوب ومحدّد قبل أن تُنفخ فيك الروح.

أكتب تعليق